آخر تحديث :الاحد 09 اغسطس 2020 - الساعة:19:49:56
المليونية بحلاوتين: حلاوة حضرموت وحلاوة بن بريك
نجيب يابلي

الاحد 28 اغسطس 2020 - الساعة:20:29:31

السبت 18 يوليو 2020م (زمانًا)، وساحة الحرية في معشوقتنا المكلا، عاصمة حضرموت (مكانًا)، توافد على الساحة عشرات الآلاف ليعلنوا للعالم تأييدهم للإدارة الذاتية ويعلنوا رفضهم لإساءات الشرعية اليمنية ضد قوات النخبة الشبوانية.

تميزت مليونية السبت بحضور غير مسبوق تأييدًا وتلبية لدعوة الانتقالي، ووضعت المليونية النقاط على الحروف بإعلان حضرموت الجغرافيا والتاريخ والثقافة والأدب والصحافة وبرزت حلاوة حضرموت عندما أطلقت المليونية اسم "المجلس الانتقالي يمثلنا واتفاق الرياض مطلبنا".

برزت حلاوة حضرموت عندما رأينا الساحل والوادي والصحراء في ساحة الحرية بالحاضرة المكلا، وتجلت عظمة حضرموت الأرض ومساحتها (155) ألفًا و376 كيلومترا مربعا وتعادل هذه المساحة حوالي 70% من مساحة الجمهورية العربية اليمنية.

برزت حلاوة أخرى في ملحمة المليونية الحضرمية مع حضور الجهبذ الكاريزمي اللواء/ أحمد سعيد بن بريك، وبيت بريك من بيوت الحكم في التاريخ الحضرمي، ودخل اللواء بن بريك التاريخ في مواقع عدة، انتزع اعتراف الشرفاء المقرين بالاحترام، فقد برزت حلاوته في أركان القوات المسلحة وفي قيادة محافظة حضرموت، حيث كشف المستور من ممارسات القوى المتنفذة لقوى عسكرية وقبلية من شمال الشمال، وبرزت حلاوته في مليونية السبت عندما ألقى كلمة تاريخية وضعت الرأي العام في الداخل والرأي العام في الخارج أمام عدالة قضية الجنوب.. إنها حلاوتك يا أبا عصام، وهنيئًا لك تلك الحلاوة.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص