آخر تحديث : الاربعاء 2019/10/16م (11:29)
حضرموت تغلق البزبوز!
الساعة 07:56 PM (الأمناء نت / خاص :)

أجبرت القيادة الحضرمية برئاسة القائد المحافظ اللواء فرج البحسني، الباخرة اليونانية المستأجرة من حكومة الشرعية اليمنية على التوقف عن مواصلة رسوها إلى ميناء الضبة النفطي بمديرية الشحر وأوقفتها صباح أمس على بعد 12ميلا بحريا من مخطاف الضبة حيث كانت تعتزم نقل شحنتين جديدتين من خام نفط المسيلة إلى السوق الصينية تقدر حمولة كل شحنة مليون برميل بقيمة اجمالية تصل اليوم إلى أكثر من 120 مليون دولار، بينما الحضارم اهل الأرض الطيبة يعيشون في لهيب الحر ونار الانقطاعات المتواصلة للتيار الكهربائي بحجة عدم توفر محروقات محطات توليد الطاقة الكهربائية ورفض الحكومة تحويل مستحقات حضرموت الفتات من عوائد قيمة شحنتين سابقتين وصرف قيمة الوقود والطاقة المشتراة ومرتبات المنطقة العسكرية الثانية للشهر الرابع.

نعم فعلها البحسني حكيم حضرموت ولم يجرؤ عليها من قبله حتى الرئيس العراقي الخالد صدام حسين المجيد، حسب الزميل الصحفي سند بايعشوت ككون الأمر مرتبط لاتفاقيات دولية ملزمة ولا يمكن لمحافظ ان يتمرد على حكومته ودولته ويتحدى المجتمع الدولي برمته.

لكن القائد الحضرمي الاستثنائي ابوسالمين فعلها مجددا بعد ان سبق له وأن اوقفها في يوليو الماضي وتدخلت قيادات رفيعة بالدولة والتحالف واجبرت الحكومة على صرف جزء من مستحقات حضرموت الموقوفة إلى اليوم، خشية إيقاف التصدير واستماتة القيادة الحضرمية على مواقفها المتصلبة تجاه القرار.

اليوم نجح البحسني وبعد أكثر من ثلاثة أعوام على قيادته الحكيمة لأنجح محافظة يمنية تنمية وامنا واستقرارا وخدماتيا، وفي ظل تواصل إنجازاته المختلفة رغم كل الحرب الخدمية والمالية التي تمارس عليه من الحكومة وجهات سياسية وقوى أخرى تحاول تقزيمه وحشره في زاوية التبعية الضيقة لها وأهدافها السياسية المتهورة وغير المدروسة في كثير من الجوانب والمجالات.

فعلها البحسني بكل ثقة وشجاعة وجرأة واقتدار وبدعم حضرمي جامع لامثيل له، بعد ساعات على تلقيه اول قطرة غيث من الدعم الإماراتي المفتوح لكهرباء الساحل بالمشتقات النفطية نكاية بالتهرب الفاضح من الحكومة عن واجباتها الوطنية واخلاقها الإنسانية والمجتمعية نجاة تجاه الحضارم .

 

 

واصدرت السلطة المحلية بمديرية الشحر بحضرموت والمشايخ والأعيان ومنظمات المجتمع المدني والقبلي بيانا اكدوا فيه دعمهم الكامل لقرارات محافظ المحافظة الاخيرة ومن ضمنها وقف تصدير النفط .

وأكدت السلطة المحلية في بيانها الذي استلمت "الامناء" نسخة منه تأييدها الخطوة الجريئة التي أقدم عليها اللواء الركن فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية من ضمنها وقف تصدير النفط".

وناشدت السلطة المحلية بمديرية الشحر والمشايخ والأعيان ومنظمات المجتمع المدني والقبلي كافة فخامة رئيس الجمهورية عبد ربه منصور هادي بسرعة تحقيق حقوق المواطنين في محافظة حضرموت المتراكمة وخاصة توفير الطاقة الكهربائية الكافية والمشتقات النفطية لمحطات الكهرباء المختلفة ، و رواتب منتسبي المنطقة العسكرية الثانية وكافة حقوق محافظة حضرموت ".

وعلى صعيد متصل أصدرت قبائل نعمان بمحافظة حضرموت بيانا أعلنت فيه تأييدها لقرار محافظ حضرموت بمنع تصدير النفط.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
صحيفة الأمناء PDF
1046
عدد (1046) - 15 اكتوبر 2019
تطبيقنا على الموبايل