آخر تحديث :الاربعاء 27 مايو 2020 - الساعة:21:52:52
الإمارات في عام التسامح قدمت لحضرموت ما لم تقدمه الشرعية
تقرير .. أكثر من ( 35 ألف) سلة غذائية بمعدل (2,846 طن ) استهدفت (176165 ) فرداً من الاسر المحتاجة
(جولد نيوز / الأمناء نت / عبدالله السييلي)

في عام التسامح 2019 واصلت دولة الإمارات العربية المتحدة، دورها الإغاثي لمواجهة الأزمة الإنسانية في اليمن، في وقتٍ تواصل فيه مليشيا الحوثي الانقلابية تكبيد المدنيين مزيداً من الأعباء من جانب , ومن جانب نوم سريري مستمر من قبل حكومة الشرعية وإخوانهم المندسين في شرعيتهم ! .

وعلى مدار السنوات الماضية، لا يكاد يمر يوم وإلا وتقوم دولة الإمارات وذراعها الإنساني بتقديم كافة الصنوف من الأعمال الإغاثية في حضرموت، وهو دور لن ينساه الحضارم على مدى التاريخ , ففي وقت السلم تتولى تنظيم برامج التوعية والإسعافات الاولية والحماية من الأوبئة ومكافحتها والاهتمام بالقضايا الاجتماعية وتقديم المساعدات الانسانية المختلفة للفئات الضعيفة والمحتاجة ولضحايا الحوادث والكوارث، بينما في وقت الحرب نقل الجرحى وعلاجهم ومساعدة الأسرى في نطاق اتفاقيات جنيف، وتقديم الإغاثة والإسعافات الأولية للضحايا وحماية المدنيين وإيواء المشردين ومن تقطعت بهم السبل والبحث عن المفقودين ولم شمل الأسر المشتتة .

وهدفت دولة الإمارات العربية المتحدة عبر ذراعها الإنساني " الهلال الاحمر الإماراتي " على نشر وإرساء ثقافة التطوع لزيادة دور افراد ومؤسسات المجتمع في العمل التطوعي، والاستجابة للنداءات الإنسانية، فالدعم الإماراتي لحضرموت خلال السنوات الأخيرة تنوع في مجالات عديدة، في الصحة والتعليم والمياه والتنمية وغيرها من الجوانب الإنسانية والقطاعات العامة , ولعلنا سنلخص هنا جزءً يسيراً من هذه الأعمال في حضرموت التي لا تعد ولا تحصى ولكن يجب أن نظهر حق الوفاء بالوفاء .

(( "الهلال الأحمر" يوزع مساعدات غذائية على أهالي دوعن بحضرموت )) في الحادي عشر من شهر يناير من سنة 2019 , وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ألف سلة غذائية استفاد منها 5 الآف فرد من الأسر الفقيرة من أهالي لبنة بارشيد والحسير والذهماء وضواحيها بمديرية دوعن بحضرموت وذلك لتحسين الحياة المعيشية للسكان المستهدفين.

((الهلال الأحمر الإماراتي يسير قافلة مساعدات تحمل 221 طناً من المواد الغذائية لأهالي حضرموت )) ومن دوعن ومناطق حضرموت النائية سيرت دولة الإمارات، عبر ذراعها الإنساني هيئة الهلال الأحمر ، قافلة مساعدات تحمل أكثر من 221 طناً من المواد الغذائية الضرورية لإغاثة أهالي مديرية دوعن وعدد من المناطق النائية في حضرموت في الحادي عشر من شهر إبريل الماضي , وقامت حينها فرق هيئة الهلال الأحمر بتوزيع 2740 سلة غذائية استهدفت 13 ألفاً و700 فرد من الأسر المحتاجة والفقيرة بمناطق الربط والخريبة والرشيد وعورة والقرين والقويرة والرحاب وهدون وخسوفة ولجرات وضواحيها بمديرية دوعن ومديرية ساه والخون بصحراء حضرموت . ((الهلال الأحمر الإماراتي يوزع مساعدات إغاثية بمناطق نائية بحضرموت )) رغم وعرة الطريق وبعد المسافات إلى انه في الرابع من شهر ديسمبر 2019 , واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تسيير القوافل الإغاثية صوب المناطق النائية في محافظة حضرموت، وذلك استمراراً للجهود الإنسانية والإغاثية التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة للتخفيف من معاناة الأسرة المحتاجة التي تمر بأوضاع معيشية صعبة. وسارعت الهيئة إلى تقديم عدد ( 200 ) سلة غذائية متكاملة تزن ( 16 طن و 160 كيلو )، مستهدفاً ( 1000 ) فرداً من ذوي الدخل المحدود والأسر الفقيرة في مديرية غيل باوزير بمحافظة حضرموت. (( الهلال الأحمر الإماراتي يوزع مساعدات غذائية على اهالي الديس الشرقية بساحل حضرموت )) في الرابع والعشرين من شهر فبراير الماضي 2019 , وزعت ” هيئة الهلال الأحمر الإماراتي ” اليوم مساعدات غذائية تضمنت سلالا غذائية تحوي المكونات الأساسية للغذاء على الاسر المحتاجة بمديرية الديس الشرقية بحضرموت , تأتي هذه المساعدات التي تم توزيعها على ٤٠٠ اسره مستهدفة٢٠٠٠ فردا من الاسر الفقيرة والمحتاجة في الديس الشرقية الذي يعاني قاطنوها اوضاعا معيشيه بالغه السوء وذلك في إطار استمرارا البرنامج الإنساني الذي تقوم به الهيئة ضمن سلسلة من الحملات نفذتها للدعم الإنساني في عموم محافظة حضرموت ضمن نهج العطاء الذي تسير عليه دولة الإمارات العربية المتحدة بتوجيهات قيادتها الرشيدة تزامنا مع عام التسامح. ((الهلال الأحمر الإماراتي يغيث أهالي مناطق نائية صحراء حضرموت)) وفي السادس من شهر يناير الماضي 2019 , قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية عاجلة إلى أهالي مديريات رماه وثمود وقف أل كثير وقف العوامر بصحراء حضرموت، ووزع فريق الهلال الأحمر الإماراتي 1000 سلة غذائية على 5000 فرد من الأسر الفقيرة والمحتاجة التي تعاني من أوضاع اقتصادية صعبة بسبب الظروف التي تمر بها بلادهم. (( الهلال الأحمر الإماراتي يوزع مساعدات غذائية في حضرموت )) وفي الخامس والعشرين من شهر ديسمبر 2019 , أفادت وكالة وام، أن دولة الإمارات قدمت 2200 سلة غذائية تزن 177.8 طن من المساعدات الغذائية لأهالي مديرية أرياف المكلا و ضواحيها في محافظة حضر موت استفاد منها 11 ألف شخص من الأسر غير القادرة وذلك في إطار الدعم الإماراتي المتواصل لأهالي المحافظة ومختلف المحافظات المحررة. (( الهلال الأحمر الإماراتي يوزع مساعدات في الشحر بحضرموت )) واستمراراً للجهود الإنسانية بحضرموت , ففي السابع والعشرين من شهر فبراير الماضي , وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية على اهالي منطقة زغفة بمديرية الشحر بمحافظة حضرموت وذلك لتحسين الحياة المعيشية للسكان المستهدفين , وفي هذا الشأن وزع فريق الهيئة عدد (350 ) سلة غذائية مستهدفا عدد (1750 ) من الاسر الفقيرة والمحتاجة من اهالي وتوزيع عدد ( 200 ) حقيبة مدرسية على طلاب وطالبات مدرسة زغفة للتعليم الاساسي بالشحر، وذلك في اطار الجهود الخيرية التي تبذلها دولة الامارات العربية المتحدة تزامنا مع عام التسامح لتخفيف معاناة الشعب اليمني ودعم احتياجاته الإنسانية والتنموية.

((حضرموت.. الهلال الأحمر الإماراتي يوزع مساعدات إغاثية بمناطق نائية )) وواصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في الرابع من شهر ديسمبر 2019 تسيير القوافل الإغاثية صوب المناطق النائية في محافظة حضرموت، وذلك استمراراً للجهود الإنسانية والإغاثية التي تقوم بها دولة الإمارات العربية المتحدة للتخفيف من معاناة الأسرة المحتاجة التي تمر بأوضاع معيشية صعبة , وسارعت الهيئة إلى تقديم عدد ( 200 ) سلة غذائية متكاملة تزن ( 16 طن و 160 كيلو )، مستهدفاً ( 1000 ) فرداً من ذوي الدخل المحدود والأسر الفقيرة في مديرية غيل باوزير بمحافظة حضرموت.

(( الهلال الأحمر الإماراتي يواصل توزيع "المير الرمضاني " على اهالي مناطق وادي حضرموت )) وفي شهر الخير رمضان الكريم واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي توزيع المساعدات الغذائية " الميري الرمضاني" على أهالي محافظة حضرموت ساحلا وواديا، للتخفيف من معاناتهم وتحسين ظروفهم المعيشية والاقتصادية، وذلك في إطار الدعم الذي تقدمه دولة الإمارات لمساعدة الأشقاء في اليمن مع عام التسامح , وفي هذا الشأن وزعت الهيئة عدد 500 سلة غذائية بمعدل 40 طن و400 كيلو مستهدفا 2,500 فردا من الاسر الفقيرة والمحتاجة في مناطق وادي حضرموت. (( "الهلال الأحمر " يوزع مساعدات غذائية على اهالي وادي حضرموت )) وفي الخامس عشر من شهر يوليو الماضي 2019 وزعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية عاجلة على اهالي مناطق عيديد الخليف والحصون والديار بمديرية تريم بوادي حضرموت بواقع (304 ) سلة غذائية، بمعدل (24 طن و 563 كيلو ) مستهدفا( 1,520 ) فردا من الاسر الفقيره والمحتاجه وذلك في إطار الجهود التي تبذلها دولة الإمارات ودورها الإنساني في مساعدة الشعب اليمني، تزامنا مع " عام التسامح ". (( الهلال الأحمر الإماراتي " يقدم مساعدات غذائية الى اهالي بروم ميفع بحضرموت )) أما في مناطق غرب المكلا فقد قدمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي مساعدات غذائية عاجلة الى اهالي منطقة حصيحصة بمديرية بروم ميفع غربي حضرموت في الرابع من شهر ابريل الماضي 2019 ، و حرص فيها فريق ميداني على تلمس احتياجات السكان، وذلك في إطار الجهود التي تبذلها دولة الإمارات ودورها الإنساني في مساعدة الشعب اليمني، تزامنا مع " عام التسامح " , وفي هذا الشأن وزع فريق الهيئة عدد 200 سلة غذائية بمعدل 16 طن و 140 كيلو مستهدفا عدد 1000 فردا من الاسر الفقيرة والمحتاجة وذلك لسد الفجوة الغذائية لدى هذه الأسر التي تسببت الأوضاع الإنسانية والاقتصادية في اتساع الفقر والبطالة بين أفرادها. (( غيضٌ من فيض ! )) رغم كل ماذكر مسبقاً من مساعدات إلا إنها جزء بسيط مما قدم وصعوبة حصره في كم صفحة , فقد بلغت السلال الغذائية التي تم توزيعها في عام التسامح 2019 بمحافظة حضرموت فقط عدد (35233) سلة غذائية بمعدل (2846 طن و 826.4 كيلو، استهدفت (176165 ) فرداُ من الاسر المحتاجة والمتضررة في محافظة حضرموت. فيما بلغت عدد السلال الغذائية ” المير الرمضاني” الذي تم توزيعه على اهالي محافظة حضرموت خلال شهر رمضان بلغت (6000) سلة غذائية مستهدفا عدد (30000) فردا من الاسر الفقيرة والمحتاجة على اهالي محافظة حضرموت، بمعدل (484 طن و 800 كيلو) موزعة على النحو التالي، المكلا وضواحيها ( 1600) سله، ارياف المكلا( 500) سلة غذائية، تريم وضواحيها (500 )سلة غذائية، غيل باوزير ( 500) سلة غذائية، المناطق الشرقية ( 1400)، سلة غذائية، مديرتي رماه وثمود (1500)، سلة غذائية.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص